التعامل مع البلوغ المبكر

 

إن مرحلة البلوغ ليست سهلة -- خاصة عندما تمرين بها قبل أي من صديقاتك.

سيمر جسمك بالكثير من التغيرات في فترة ما بين عام إلى عامين:

·         طفرة في النمو

·         ثنايا جديدة.

·         شعر أكثر

·         بدأ الدورة الشهرية

قد تشعرين أيضاً بتقلب في المزاج أكثر مما اعتدتي أن تكوني عليه، وستنمو لكي بثور.
إليكي كيفية التعامل مع كونك أول شخص يصل لمرحلة البلوغ من بين أقرانك.

الاستعداد للبلوغ

إليكي كيفية الاستعداد لجميع هذه التغيرات التي ستحدث لجسمك.

·         تحدثي إلى شخص بالغ. – مثل والدتك أو خالتك أو عمتك أو إلى الممرضة بمدرستك – بشأن ما يزعجك.

·         كوني خبيرة بالدورة. أطلبي من والدتك أن تريكي كيفية استخدام السدادة القطنية أو الفوط الصحية أو كلاهما. مارسي الرياضة لبعض الوقت، بحيثتعرفين ما يمكن توقعه

·         إذهبي لشراء حمالة الصدر. قومي بشراء أول حمالة صدر لكي برفقة والدتك أو امرأة أخرى.

·         تحدثي إلى طبيبك. ليس عليكي أن تستشيري طبيب النساء بعد، ولكن يفضل أن تقومي بزيارة طبيب يمكنك التحدث معه بشأن التغيرات بجسمك.

·         دققي في اختيار أصدقائك. ابقي مع الأشخاص الذين هم في عمرك.

·         فكري بإيجابية. بدلاً من رؤية التغيرات بجسمك على أنها شيء سيء، تقبلي ثناياكي الجديدة بسرور. كوني سعيدة بما أنت عليه وكوني إيجابية وواثقة في تصورك الخاص.

قومي بعمل الأشياء التي تعطيكي شعوراً جيداً عن نفسك بشكل عام وعن جسمك بشكل خاص.

بعض الأفكار: مارسي الرياضة. أرقصي. قومي بعمل الأشياء المرحة والصحية والتي تساعدك على الشعور بالارتياح.

"لا تخجلي من ذلك. إن ما يحدث لكي هو شيء طبيعي تماماً!"